الخميس, يوليو 25, 2024

أبرز الدول المنتجة للبوتاس في العالم

يعد البوتاس من أهم المعادن المستخدمة في صناعة الأسمدة، حيث يسهم في تحسين نمو النباتات وزيادة إنتاجية المحاصيل، تتصدر كندا قائمة الدول المنتجة للبوتاس بإنتاج يقدر بـ 16 مليون طن متري، وتحتضن أكبر شركة بوتاس في العالم، Nutrien. تليها الصين بإنتاج 6 ملايين طن متري، وهي أكبر مستهلك للبوتاس في العالم، تأتي روسيا في المركز الثالث رغم انخفاض إنتاجها بنسبة 45% نتيجة للعقوبات، تحتل روسيا البيضاء المرتبة الرابعة بعد أن تأثرت صناعتها بدعمها لروسيا في الحرب مع أوكرانيا، في المركز الخامس، تنتج ألمانيا 2.8 مليون طن متري، تليها إسرائيل بإنتاج 2.5 مليون طن متري، رغم التوترات الجيوسياسية، تحتل الأردن المرتبة السابعة بإنتاج 1.7 مليون طن متري، حيث تلعب شركة البوتاس العربية دورًا رئيسيًا، تنتج تشيلي 850 ألف طن متري وتستقر في المرتبة الثامنة، بينما تأتي لاوس في المرتبة التاسعة بإنتاج 600 ألف طن متري، بعد أن قفز إنتاجها بشكل كبير، تحتل إسبانيا المرتبة العاشرة بإنتاج 450 ألف طن متري، مما يعكس تنوع وانتشار إنتاج البوتاس حول العالم.

شاهد أيضاً: تعرف على أفضل الأسهم الذهبية في بورصة طوكيو لعام 2024

أبرز الدول المنتجة للبوتاس في العالم

  1. كندا

  • إنتاج المناجم: 16 مليون طن متري

تتصدر كندا قائمة الدول المنتجة للبوتاس، حيث تعتبر أكبر منتج للبوتاس في العالم، زاد إنتاج البوتاس في كندا بمقدار 180,000 طن متري في عام 2022 مقارنة بمستويات الإنتاج في عام 2021.

تعتبر شركة Nutrien (المسجلة في بورصة تورنتو تحت الرمز NTR وفي بورصة نيويورك تحت الرمز NTR) أكبر شركة بوتاس في العالم، وتقع في مقاطعة ساسكاتشوان الكندية، تأسست الشركة من اندماج شركتين رئيسيتين في مجال الأسمدة الزراعية، وهما شركة بوتاس ساسكاتشوان وشركة أجريوم في عام 2018، نتج عن الصفقة “عملاق زراعي عالمي” تُقدر قيمته بأكثر من 38 مليار دولار أمريكي.

  1. الصين

  • إنتاج المناجم: 6 مليون طن متري

ظل إنتاج البوتاس في الصين ثابتًا في عام 2022، بدون نمو مقارنةً بإنتاج عام 2021. ومع ذلك، قفزت الصين إلى المرتبة الثانية في قائمة الدول المنتجة للبوتاس نتيجة انخفاض الإنتاج في روسيا وروسيا البيضاء.

يعتبر البوتاس مهمًا للغاية بالنسبة للصين، فهي أكبر مستهلك للأسمدة، حيث تستهلك حوالي 20 في المائة من استهلاك البوتاس العالمي. الطلب المحلي للبوتاس في الصين أعلى من إنتاجها المحلي، مما يجعل البلاد تعتمد على واردات البوتاس، خاصةً فيما يتعلق بمادة MOP.

  1. روسيا

  • إنتاج المناجم: 5 مليون طن متري

سجلت روسيا إنتاجًا قدره 5 ملايين طن متري من البوتاس في عام 2022، بانخفاض بنسبة 45 في المائة من 9.1 مليون طن متري في العام السابق. تعتبر شركة أورالكالي الشركة الرائدة في إنتاج البوتاس في روسيا وإحدى الشركات الرائدة عالميًا، حيث كانت تمثل حوالي 20 في المائة من الإمدادات العالمية قبل الحرب. تمتلك الشركة خمس مناجم وسبع مصانع لمعالجة الخام.

استجابةً لغزو روسيا لأوكرانيا، فرض الاتحاد الأوروبي حصصًا على واردات البوتاس من روسيا، بينما فرضت الولايات المتحدة عقوبات على بعض الشركات مما حد من واردات البوتاس. ردت روسيا بتعليق صادرات الأسمدة إلى البلدان التي اعتبرتها غير صديقة. استمرت روسيا في تصدير الأسمدة إلى الصين والهند وبعض الدول في أفريقيا وأمريكا الجنوبية، لكن صادراتها كانت أقل بنسبة 30٪ في عام 2022 مقارنةً بعام 2021.

بحلول أواخر عام 2022، خففت كل من الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة من قيودهما على واردات الأسمدة الروسية ردًا على المخاوف المتزايدة بشأن الأمن الغذائي العالمي. ومع ذلك، حددت روسيا حصصًا على صادرات الأسمدة حتى مايو 2023 في محاولة لحماية مستويات الإمدادات المحلية، وفي سبتمبر فرضت رسومًا بنسبة 7 في المائة على منتجات الأسمدة.

  1. روسيا البيضاء

  • إنتاج المناجم: 3 مليون طن متري

انخفض إنتاج البوتاس في روسيا البيضاء بنسبة تقارب 61 في المائة من مستويات عام 2021 ليصل إلى 3 ملايين طن متري في عام 2022. قبل غزو روسيا لأوكرانيا، كان إنتاج روسيا البيضاء في ارتفاع منذ عام 2016. تعتبر شركة Belaruskali أكبر مشغل صناعي في البلاد، حيث تمتلك ستة مناجم وأربعة مصانع معالجة.

دعم روسيا البيضاء لحرب روسيا مع أوكرانيا وضع صناعة البوتاس فيها في نفس المأزق الذي تعاني منه روسيا. “في يناير 2022، ألغت حكومة ليتوانيا، مشيرة إلى مخاوف تتعلق بالأمن الوطني، عقد نقل السكك الحديدية الذي سمح للمنتج الحكومي في روسيا البيضاء بشحن البوتاس من ميناء كلايبيدا على بحر البلطيق، وهو المرفق البحري الوحيد للتصدير”، وفقًا لهيئة المسح الجيولوجي الأمريكية. “جاء ذلك بعد فرض الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة عقوبات اقتصادية على روسيا البيضاء في عام 2021، والتي حظرت استيراد البوتاس.”

  1. ألمانيا

  • إنتاج المناجم: 2.8 مليون طن متري

على الرغم من أن ألمانيا أنتجت 3 ملايين طن متري من البوتاس في عام 2019، فقد انخفض الإنتاج قليلاً منذ ذلك الحين ووصل إلى حوالي 2.8 مليون طن متري في كل من عامي 2021 و 2022. تعتبر شركة K+S (المسجلة في بورصة فرانكفورت تحت الرمز SDF) واحدة من الشركات الرائدة في إنتاج البوتاس في ألمانيا ولديها عدد من المشاريع، وتدير ستة مناجم في ثلاثة مناطق في البلاد.

  1. إسرائيل

  • إنتاج المناجم: 2.5 مليون طن متري

ظل إنتاج البوتاس السنوي في إسرائيل يتراوح بين 2 مليون و 2.5 مليون طن متري منذ عام 2017. تحتل البلاد المرتبة السادسة من حيث إنتاج البوتاس العالمي، وتستضيف أيضًا سادس أكبر شركة منتجة للبوتاس في العالم، وهي شركة Israel Chemicals (المسجلة في بورصة نيويورك تحت الرمز ICL وفي بورصة تل أبيب تحت الرمز ICL). بالإضافة إلى البوتاس، تنتج الشركة حوالي ثلث بروم العالم، والذي غالبًا ما يتم استخراجه من نفس رواسب المياه المالحة والمالحة التي تنتج البوتاس.

أدى اندلاع الحرب بين إسرائيل وحماس في أكتوبر 2023 إلى بعض المخاوف بشأن تعطل إمدادات البوتاس. ومع ذلك، نظرًا لأن الطلب كان أقل مما كان عليه عندما اندلعت الحرب بين روسيا وأوكرانيا، لا يتوقع المراقبون في السوق حدوث صدمة سعرية مماثلة تؤثر على سوق البوتاس.

  1. الأردن:

  • إنتاج المناجم: 1.7 مليون طن متري

انخفض إنتاج البوتاس في الأردن بشكل طفيف من عام 2021 إلى عام 2022. تعتبر شركة البوتاس العربية، الموجودة في الأردن، سابع أكبر منتج للبوتاس من حيث الحجم والمنتج الوحيد للبوتاس في المنطقة العربية. ساعدت هذه الشركة في جعل الأردن موردًا رئيسيًا للبوتاس للهند وآسيا. تستخرج كل من إسرائيل والأردن البوتاس من البحر الميت.

  1. تشيلي

  • إنتاج المناجم: 850,000 طن متري

سجلت تشيلي إنتاجًا قدره 1.2 مليون طن متري من البوتاس في عام 2018، وهو نفس مستوى الإنتاج في العامين السابقين؛ ومع ذلك، انخفض الإنتاج إلى أقل من مليون طن متري في عام 2019 وانخفض أكثر منذ ذلك الحين ليصل إلى 858,000 طن متري في عام 2021. ولكن، استقر إنتاج البوتاس في تشيلي العام الماضي، حيث بلغ أقل بـ 8,000 طن متري فقط من إنتاجها في العام السابق.

واحدة من أكبر منتجي البوتاس في البلاد هي شركة SQM (المسجلة في بورصة نيويورك تحت الرمز SQM)، والتي تعتبر أيضًا منتجًا رائدًا لليثيوم. تعد أمريكا الجنوبية بشكل عام مستهلكًا كبيرًا للبوتاس.

  1. لاوس

  • إنتاج المناجم: 600,000 طن متري

كانت دولة لاوس في جنوب شرق آسيا تاسع أكبر دولة منتجة للبوتاس في عام 2022، متفوقة على الولايات المتحدة في هذا المركز. أنتجت البلاد 600,000 طن متري من البوتاس العام الماضي، وهو قفزة كبيرة نسبيًا من إنتاج العام السابق البالغ 260,000 طن متري. تمتلك لاوس احتياطيات من البوتاس تقدر بـ 75 مليون طن متري.

تعتبر شركة آسيا-بوتاس الدولية للاستثمار (المسجلة في بورصة شنتشن تحت الرمز 000893)، واحدة من أكبر منتجي الأسمدة البوتاسية في آسيا، وهي تقود صناعة البوتاس في البلاد. في ديسمبر 2022، أعلنت الشركة أنها ستنفذ حلاً للتعدين الذكي من هواوي في عملياتها في لاوس.

  1. إسبانيا

  • إنتاج المناجم: 450,000 طن متري

في عام 2022، نما إنتاج البوتاس في إسبانيا بمقدار 85,000 طن متري مقارنة بمستوى إنتاجها في عام 2021، مما سمح للبلاد بالحفاظ على مكانتها كعاشر أكبر دولة منتجة للبوتاس. ومع ذلك، لا يزال هذا الرقم منخفضًا بشكل كبير عن عام 2016، عندما أنتجت البلاد 670,000 طن متري من البوتاس. تمتلك إسبانيا احتياطيات من البوتاس تقدر بـ 68 مليون طن متري.

تمتلك شركة Highfield Resources (المسجلة في بورصة أستراليا تحت الرمز HFR) وشركتها الفرعية Geoalcali عدة مشاريع بوتاس في البلاد، بما في ذلك مشاريع موغا وإيزاغا وسييرا ديل بيردون. في مارس 2023، حصلت Geoalcali على رخصة البناء لمشروع موغا؛ واكتملت عملية شراء الأراضي اللازمة للمشروع في يوليو من نفس العام.

شاهد أيضاً: 

لخفض التكاليف.. بنك باركليز يلغي 5 آلاف وظيفة في 2023

أكثر الشركات ابتكاراً في العالم لعام 2023.. “تسلا” تتقدم 3 مراكز

إهم استراتيجيات لقياس رضا العملاء ما هو أغلى سهم في العالم؟