الخميس, أبريل 18, 2024

الذكاء الاصطناعي يساعد في سرقة 25 مليون دولار أمريكي

مخاطر التزوير عبر الذكاء الاصطناعي تتزايد بسرعة، حيث يستخدم المحتالون تقنية “التزييف العميق” في أنشطة احتيالية تشمل انتحال شخصيات مشهورة واستخدامها في عمليات احتيال مالي. واحدة من الحالات الأخيرة حدثت في هونغ كونغ، حيث تم خداع موظف مالي لتحويل مبلغ كبير من المال.

في هذه الواقعة، قام المحتالون بالاتصال بالموظف وتنكروا في شخصية مدير مالي للشركة المتعددة الجنسيات، واستخدموا تقنيات “التزييف العميق” لتزييف مظهره. وعلى الرغم من الشك الذي أثاره الطلب السري للبريد الإلكتروني، إلا أن الموظف قام بإجراء مكالمة فيديو مع المدير المالي المزعوم وأعضاء آخرين من الشركة، الذين كانوا في الواقع مجرد تمثيليات مزيفة.

شاهد أيضاً: السعودية تنجح في ترتيب قرض دولي بنحو 11 مليار دولار

الذكاء الاصطناعي

طلب المحتالون من الموظف تحويل مبلغ كبير من المال إلى حسابات مصرفية محلية، ونجحوا في اختلاس 25.6 مليون دولار أمريكي. ورغم أن الشرطة تمكنت من القبض على عدد من المشتبه بهم، إلا أن هذه الواقعة تسلط الضوء على الخطر المتزايد لاستخدام تقنيات “التزييف العميق” في الاحتيال الإلكتروني.

لا تقتصر استخدامات “التزييف العميق” على الاحتيال المالي فقط، بل شملت أيضًا تزوير مقاطع فيديو وصور لشخصيات مشهورة مثل النجمة تايلور سويفت والرئيس الأمريكي جو بايدن، مما يعزز من التحديات التي تواجه الأمان والموثوقية في العصر الرقمي.

من أجل مواجهة هذه المخاطر، هناك حاجة ملحة إلى:

1. توعية الشركات والموظفين بمخاطر تقنية “التزييف العميق” وتدريبهم على التعرف على الاحتيال والتصدي له.

2. تطوير تقنيات أكثر دقة لاكتشاف “التزييف العميق”، وذلك من خلال الاستفادة من التقنيات الحديثة في التعرف على الصور والفيديوهات المزيفة.

3. تعزيز التعاون الدولي لمكافحة الجرائم الإلكترونية، حيث تعتبر هذه الظاهرة تهديدًا للأمن العالمي وتتطلب جهودًا مشتركة للتصدي لها.

من خلال اتخاذ هذه التوصيات والإجراءات الوقائية المناسبة، يمكن التقليل من مخاطر استخدام التقنيات العميقة في الاحتيال والحفاظ على الأمان المالي والمعلوماتي.

شاهد أيضاً:

هيف زمزم … مثال لطموح الفتاة الإماراتية الجديدة
شركة JEDO الهولندية تقوم بالاستحواذ على تطبيق JUMP-IN السعودي
ما هي اليقظة الذهنية ؟ وما هي فوائدها ؟
ISCHOOL المصرية تحصل على تمويل بقيمة 4.5 ملايين دولار