الإثنين, يونيو 24, 2024

تعرف على أكبر الدول المنتجة للنفط في أوروبا

تحتل صناعة النفط مكانة حيوية في الاقتصاد العالمي، وتشكل المصادر النفطية محورًا أساسيًا للاعتماد الطاقي، وفي سياق هذا الإطار، تبرز دول أوروبا كلاعبين رئيسيين في هذا المجال، حيث تتمتع بموارد نفطية هائلة تسهم في تحقيق توازن الاقتصاد العالمي، ويعتبر قطاع النفط في أوروبا مصدرًا للقوة الاقتصادية والتأثير الجيوسياسي.

وتعمل هذه الدول الأوروبية على استغلال مواردها النفطية بطريقة فعالة، مما يجعلها مركزًا رئيسيًا في سوق الطاقة العالمية، وسنقوم في هذا المقال بفحص دول منتجة للنفط في أوروبا، مستكشفين تأثير هذه الصناعة على اقتصاداتها وتطوراتها الأخيرة، وسنسلط الضوء على التحديات والفرص التي تواجه هذه الدول، وكيف تلعب دورًا حاسمًا في تحديد مسار صناعة النفط العالمية.

وبلغ إنتاج النفط العالمي متوسطًا يوميًا يبلغ حوالي 80.6 مليون برميل في عام 2016. ويأتي أكثر من 68% من إجمالي إنتاج النفط في العالم من أكبر عشر دول منتجة للنفط، وأوروبا هي واحدة من أصغر القارات المنتجة للنفط، ولا تتفوق إلا على أوقيانوسيا، وتعبر دولة روسيا أكبر منتج للنفط في أوروبا.

شاهد أيضاً: أفضل 10 مشاريع مؤثرة في مجال التكنولوجيا

النفط

أكثر 3 دول منتجة للنفط في أوروبا:

1- روسيا – 540 ألف طن سنوياً

تعد روسيا أكبر منتج للنفط في أوروبا ومن بين أكبر منتجي النفط في العالم، حيث يبلغ إنتاجها السنوي من النفط حوالي 540.7 مليون طن، وتمتلك روسيا ثامن أكبر احتياطي نفطي في العالم، ووفقا للإحصاءات التي قدمتها وزارة الموارد الطبيعية الروسية في عام 2005، يقدر احتياطي النفط المؤكد في منطقة سيبيريا الشرقية في روسيا بأكثر من 4.5 مليار برميل، وتشير الوزارة أيضًا إلى أن إجمالي احتياطيات النفط المؤكدة في البلاد يصل إلى 10.9 مليون طن، ومع ذلك، فإن حجم احتياطيات النفط في غرب سيبيريا (حيث يتم إنتاج غالبية إنتاج النفط الروسي) ليس معروفًا تمامًا، وتزعم تقديرات شركة Wood Mackenzie أن احتياطيات النفط في غرب سيبيريا يمكن أن تصل إلى 2 تريليون برميل، وبلغ متوسط ​​الإنتاج اليومي من النفط في روسيا حوالي 10.83 مليون برميل من النفط في ديسمبر 2015، ويعد النفط من بين أهم سلع التصدير الروسية، حيث تصدر الدولة التي تعد ثاني أكبر مصدر للنفط في العالم حوالي 70٪ من نفطها.

2- النرويج – 88 الف طن سنوياً

النرويج هي ثاني أكبر منتج للنفط في أوروبا، ويقدر إنتاج البلاد السنوي بنحو 88 مليون طن، وتم اكتشاف النفط لأول مرة في النرويج في بحر الشمال في الستينيات، ومنذ الاكتشاف، أصبح النفط سلعة التصدير الأولى في النرويج، حيث يمثل النفط الخام حوالي 40٪ من إجمالي الصادرات السنوية للبلاد، وتشكل صناعة النفط حوالي 17٪ من الناتج المحلي الإجمالي للنرويج.،كوإجراء لمواجهة آثار التقلبات في أسعار النفط العالمية، تقوم الحكومة النرويجية بتحويل جزء من عائداتها من صناعة النفط إلى صندوق يعرف باسم صندوق التقاعد الحكومي العالمي، وذكرت وزارة الخارجية في عام 2005 أن بحر بارنتس يضم نحو ثلث احتياطيات النفط العالمية غير المكتشفة، كما أشارت إلى نية الحكومة استغلال هذه الاحتياطيات الهائلة، كما أدى انحسار الجليد في القطب الشمالي الذي شهدناه في السنوات الأخيرة إلى إعلان الحكومة عن نواياها للانخراط في التنقيب عن النفط في منطقة القطب الشمالي.

3- المملكة المتحدة – 45 ألف طن سنوياً

تعد المملكة المتحدة ثالث أكبر منتج للنفط في أوروبا، حيث يقدر إنتاجها السنوي من النفط بما يصل إلى 45.3 مليون طن، كما تعد البلاد أيضًا المركز التاسع عشر بين أكبر منتجي النفط في العالم، وتم اكتشاف النفط لأول مرة في القرن الـ 19 في اسكتلندا، لكن النفط وصل بسرعة إلى ذروة الإنتاج، وتم اكتشاف رواسب نفطية مهمة أخرى في أوائل القرن العشرين في ديربيشاير ولاحقًا في إيكرينج، وعلى الرغم من احتياطيات النفط الهائلة المكتشفة في منصات النفط البحرية في المملكة المتحدة، إلا أن إنتاج النفط في البلاد آخذ في الانخفاض بعد أن بلغ إنتاج النفط ذروته في أواخر القرن العشرين، ويقدر المعدل السنوي لانخفاض إنتاج النفط في المملكة المتحدة بنحو 7.5%.

الدول المنتجة للنفط في اوروبا

أعلى الدول المنتجة للنفط في أوروبا:

1- روسيا: 540,700 ألف طن سنوياً

2- النرويج: 88.000 ألف طن سنوياً

3- المملكة المتحدة: 45,300 ألف طن سنوياً

4- الدنمارك: 7,700 ألف طن سنوياً

5- إيطاليا: 5500 ألف طن سنوياً

6- رومانيا: 4000 ألف طن سنوياً

7- أوكرانيا: 3000 ألف طن سنوياً

8- ألمانيا: 2400 ألف طن سنوياً

9- تركيا: 2300 ألف طن سنوياً

10- هولندا: 2000 ألف طن سنوياً

التوقعات المستقبلية بشأن إنتاج النفط في أوروبا:

تقترب العديد من الدول المنتجة للنفط في أوروبا من ذروة إنتاجها، في حين تجاوزت بعض الدول مثل المملكة المتحدة الخط بالفعل، ويتعين على المملكة المتحدة، وهي دولة كانت ذات يوم دولة مصدرة رئيسية للنفط، أن تعتمد الآن على واردات النفط لتلبية الطلب المحلي على النفط بعد أن وصلت إلى ذروة إنتاجها من النفط في عام 1999.

شاهد أيضاً:

أكبر 5 بنوك في العالم من حيث حجم الأصول
5 مشاريع عملاقة أنجزتها تركيا بـ 2023
مدير Spotify المالي يترك منصبه بعد تسريح 1500 موظف
خطوات استخراج تأشيرات مهنية فورية في السعودية