الأحد, يونيو 23, 2024

ستاربكس يستثمر في الصين قرابة الـ 220مليون دولار

قامت شركة القهوة الأمريكية العملاقة ستاربكس بفتح مشروع بقيمة 220 مليون دولار خارج مدينة شنغهاي يوم الثلاثاء، وهذا يشير إلى استمرار شركات متعددة الجنسيات في السعي إلى تحقيق النمو في الصين على الرغم من التحديات التي ما زالت تواجهها بسبب تأثير جائحة كوفيد-19.

وأظهر استبيان نُشر من قبل غرفة التجارة الأمريكية في شنغهاي يوم الثلاثاء أن التفاؤل بين الشركات الأمريكية في الصين قد انخفض إلى مستوى قياسي منخفض، ويرجع ذلك بشكل رئيسي إلى تباطؤ الاقتصاد والتوترات بين واشنطن وبكين.

ومع ذلك، قامت شركة ستاربكس بإطلاق “مجمع ابتكارات القهوة” الذي يتضمن مصنع لتحميص القهوة ومركز توزيع، وهو أكبر استثمار قامت به الشركة في أي مشروع مماثل خارج الولايات المتحدة، وفقًا لبيان صحفي صادر يوم الثلاثاء.

وعبر متحدث باسم الشركة لوكالة فرانس برس عن تفاؤله بمستقبل أعمال ستاربكس في الصين وقال: “إن أفضل أيام ستاربكس في الصين لا تزال قادمة”.

ونقل البيان عبارة عن تصريح من الرئيس التنفيذي للشركة، لاكسمان ناراسيمهان، حيث قال: “باعتبارنا أكبر وأسرع سوق نمواً دولياً بالنسبة لشركة ستاربكس، سنستمر في تعزيز استثماراتنا والتزامنا الطويل الأمد تجاه السوق الصينية”.

وأشارت وسائل إعلام رسمية إلى أن ناراسيمهان زار الصين في مايو/أيار حيث التقى بعمدة شنغهاي.

وجاءت زيارته في الوقت الذي شهدت فيه زيارات رؤساء تنفيذيين آخرين من شركات متعددة الجنسيات الكبرى إلى ثاني أكبر اقتصاد في العالم لدعم الأعمال التجارية في مرحلة ما بعد جائحة كوفيد-19، ومن بين هذه الشركات: آبل وتيسلا وجي بي مورغان وجنرال موتورز.

وأبقت شركة ستاربكس على تفاصيل زيارة ناراسيمهان في طي الكتمان عندما تم سؤالها عنها.

وتمتلك الشركة أكثر من 6500 مقهى في أكثر من 250 مدينة صينية، وتقول إنها تفتتح متجرًا جديدًا في الصين كل تسع ساعات.