الأربعاء, يوليو 24, 2024

شركة التكنولوجيا المالية الإماراتية myZoi تجمع 14 مليون دولار

أعلنت الشركة الإماراتية myZoi في بيان صحفي عن حصولها على تمويل بقيمة 14 مليون دولار من من شركتي “إس سي فينتشرز” و”إس بي آي هولدنجز”، و حصلت ايضاً على على ترخيصين تنظيميين من مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي، يعتبر هذه التمويل نطقة تحول رئيسية في مسيرة الشركة نحو تطوير أستخدام تقنيات التحول الرقمي و تسهيل وصول الافراد إلى الخدمات المالية الأساسية، وتهدف الشركة إلى خدمة اكثر من 5 ملايين عامل من ذوي الدخل المحدود.

و على هذا السياق صرح سيد محمد علي، الشريك المؤسس و الرئيس التنفيذي لشركة ‘myZoi’: “كجزء أساسيّ من رؤيتنا في “myZoi”، نعمل على تحقيق تحوّل مهم في مجال التكنولوجيا الماليّة من خلال توفير الحلول المبتكرة التي تُعزّز الشمول المالي.

كما نسعى جاهدين نحو تقليل تكاليف التحويلات المالية للعمال الوافدين إلى أقل من 3%، بما يتماشى مع الهدف العاشر من أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة لعام 2030، فضلاً عن توفير طرق آمنة وفعّالة للشركات لمعالجة رواتب العاملين بشكل رقمي.

myZoi

كما حصلت الشركة على ترخيصين من مصرف الإمارات المركزي، وهما، ترخيص لتسهيلات القيم المخزنة، وترخيص خدمات الدفع للتجزئة ومنظومات البطاقات من الفئة الثانية وبموجب هذه التراخيص، ستتمكن الشركة من دعم الأشخاص الذين يعانون من نقص الخدمات المصرفية وتلبية جميع احتياجاتهم الأساسية المتعلقة بالمعاملات من خلال منصة واحدة.

هذا المفهوم الأصلي صاغه كريستيان بوتشولز، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي للمنتجات في شركة “إس سي فينتشرز” خلال فترة قيادته لمبادرات التصميم والابتكار في الشركة على مدى الخمس سنوات الماضية، قام كريستيان بفعل الكثير من التفاعل مع مجتمعات معينة, انطلقت فكرة “myZoi” من هذا التفاعل، حيث يهدف المفهوم إلى استغلال تلك الفرصة الجديدة بأقصى قدر من الفائدة.

استوحى كريستيان هذه الفكرة من التفاني الكبير الذي تظهره مجتمعات العمالة الوافدة في تحويل ما يصل إلى 80% من دخلهم إلى بلدانهم الأصلية، مما يترك لهم القليل فقط للاستهلاك الشخصي، يحمل المفهوم اسم “myZoi”، والذي يعني “الحياة” في اللغة اليونانية ويجب أن يتميز “myZoi” بأنه لا يقتصر على الأفراد الذين يعانون من نقص الخدمات المصرفية في الإمارات فقط، بل يمتد تأثيره الإيجابي ليشمل عائلاتهم في بلدانهم الأصلية.

من ناحية أخرى، أشار جوتام جاين، عضو في شركة إس سي فينتشرز، إلى أن هناك أكثر من 1.4 مليار شخص حول العالم يعانون من نقص في الخدمات المصرفية وتمثل “myZoi” وشركات مماثلة في مجال التكنولوجيا المالية دافعًا للتغيير، حيث تقدم حلاً بسيطًا وفعّالًا للعمال الوافدين ذوي الدخل المنخفض، وتسعى إلى توفير أثر اجتماعي إيجابي في الوقت نفسه.

“myZoi” تسعى أيضًا إلى استخدام التمويل لتوسيع مشروعها الشامل والمميز بالنسبة للأفراد وعائلاتهم الذين يعانون من نقص في الخدمات المصرفية وبالإضافة إلى ذلك، تركز الشركة على الشمول المالي والتوعية المالية وهي تستعد لإطلاق تشغيلها التجاري الكامل في نهاية عام 2023.

أخيرًا، أعرب يوشيتاكا كيتاو، المدير التمثيلي والرئيس التنفيذي لشركة “إس بي آي هولدنجز”، عن إيمانه برؤية “myZoi” في تعزيز الشمول المالي وتحسين معيشة الأفراد وأشار إلى أن هذا الاستثمار في مجال التكنولوجيا المالية سيسهم في تمكين الأفراد وتحسين مستقبلهم، بغض النظر عن خلفياتهم أو وضعهم الاجتماعي.