الإثنين, يونيو 24, 2024

ما هي صناديق الريت REIT وكيفية الربح منها؟

تعتبر صناديق الريت، أو ما تُعرف بصناديق الاستثمار العقارية المتداولة، مؤسسات تمتلك أو تموّل عقارات متقدمة ومجهّزة بشكل جيد، حيث يتم تأجير هذه العقارات لتحقيق أرباح تُوزّع على المستثمرين.

يتم إنشاء صناديق الريت عادةً من قبل شركات مساهمة أو بنوك أو شركات استثمار مالي، حيث تحدد الشركة مجالات الاستثمار المحتملة بعد دراسة الفرص وتحديد رأس المال والخطة الاستثمارية، ثم يتم طرح وحدات الاستثمار للجمهور وفقًا لشروط المؤسسة، وتتباين شروط صناديق الاستثمار العقارية، لذا يُنصح بفحص الشروط قبل الاستثمار لتحديد الصندوق الأنسب لك.

تهدف صناديق الريت إلى توفير فرص الاستثمار في العقارات للأفراد الذين لا يمتلكون القدرة المالية لشراء عقارات بشكل فردي، وذلك من خلال توفير مصادر دخل متنوعة ومستقرة بدون الحاجة لتحمل التزامات شراء العقارات بشكل كامل.

أنواع صناديق الريت:

  1. الاستثمار في الأصول العقارية:
    يُعتبر هذا النوع الأكثر شهرةً ويتمثل في استثمار الأموال في أنواع مختلفة من العقارات، مثل المباني السكنية، والعقارات التجارية، والفنادق، ومرافق الرعاية الصحية. يتم جني الأرباح أساسًا من الإيجارات التي يتم تحصيلها من هذه العقارات.
  2. الاستثمار في سندات الدين:
    يتمثل هذا النوع في استثمار الأموال بشكل غير مباشر، حيث يُقرض صندوق الريت المستثمرين الذين يقومون بتطوير العقارات أو الاستثمار فيها. تكون الأرباح الرئيسية هنا من الفوائد المالية المدفوعة على القروض المُقدمة.
  3. الاستثمار المتنوع:
    يمثل هذا النوع مزيجًا بين النوعين السابقين، حيث يُخصص جزء من رأس المال لامتلاك العقارات مباشرة، بينما يُخصص الجزء الآخر للإقراض. يتم جني الأرباح هنا من الإيجارات على العقارات بالإضافة إلى الفوائد المالية على القروض.
صناديق الريت REIT

كيف أستثمر في صناديق الريت؟

الاكتتاب العام الأولي:

  • يتم ذلك عندما يتم طرح الوحدات العقارية للاكتتاب العام الأولي.
  • يتم تقديم مستند الطرح العام الذي يحتوي على جميع التفاصيل المتعلقة بالصندوق، مثل قيمة الوحدة العقارية عند الاكتتاب، والعدد المتوفر للاكتتاب، وآلية الاكتتاب، وغيرها.
  • يمكن للمستثمرين المهتمين بالاكتتاب شراء الوحدات العقارية خلال هذه الفترة.

الاستثمار بعد فترة الاكتتاب:

  • بعد انتهاء فترة الاكتتاب، يمكن للمستثمرين البدء في الاستثمار في الصناديق المتداولة.
  • يتم ذلك من خلال شراء وبيع الوحدات العقارية للصندوق عبر الوسطاء المرخصين في السوق المالي.
  • يمكن للمستثمرين تحديد الوقت المناسب لشراء وبيع الوحدات وفقًا لتوقعاتهم بشأن أداء الصندوق في المستقبل.

هل صناديق الريت آمنة؟

صناديق الريت تعتبر عادةً استثمارًا نسبيًا آمنًا، ولكن لا يمكن القول بأنها آمنة بشكل مطلق. إليك بعض النقاط للنظر فيها:

  1. تنوع الاستثمارات: تمتلك صناديق الريت محفظة متنوعة من العقارات، مما يقلل من مخاطر التعرض لخسائر كبيرة نتيجة لتقلبات سوق عقارات معينة.
  2. الدخل الثابت: يتيح استثمار صناديق الريت للمستثمرين الحصول على دخل ثابت من توزيعات الأرباح النقدية المنتظمة، وهو ما يمكن أن يكون مغريًا للمستثمرين الذين يبحثون عن دخل ثابت.
  3. السيولة: يمكن شراء وبيع وحدات صناديق الريت بسهولة عبر السوق المالي، مما يجعلها استثمارًا سائلًا.

ومع ذلك، هناك عوامل تحمل الاستثمار في صناديق الريت بعض المخاطر:

  • تقلبات السوق: قد يتأثر أداء صندوق الريت بتقلبات سوق العقارات أو الأسواق المالية العامة.
  • مشاكل الإدارة: قد تواجه صناديق الريت مشاكل في الإدارة أو في تأجير العقارات، مما قد يؤثر على أدائها المالي.
  • الفائض والنقص في الطلب: قد تواجه بعض صناديق الريت صعوبة في تأجير العقارات بالكامل، مما يؤثر على قدرتها على توزيع الأرباح بانتظام.

لذا، قبل الاستثمار في صناديق الريت، يجب على المستثمرين تقييم مخاطرهم المالية وفهم العوامل التي قد تؤثر على أداء الصندوق.