الإثنين, يونيو 24, 2024

موكيش أمباني ينضم لنادي الرجال السري.. ثروته تخطت 100 مليار دولار

انضم أغنى رجل في آسيا، موكيش أمباني الهندي، إلى جيف بيزوس وإيلون ماسك في نادي الثروة الأكثر تميزًا في العالم، بثروة تفوق 100 مليار دولار.

جاء هذا بعد ارتفاع سهم شركته، ريلاينس إندستريز المحدودة، إلى مستويات قياسية يوم الجمعة، مما جعل ثروته تصل إلى 100.6 مليار دولار، وفقًا لمؤشر بلومبرغ للمليارديرات. وزادت ثروته هذا العام بمقدار 23.8 مليار دولار، مما جعله ينضم إلى صفوف النادي الذي يضم 11 رجلًا فقط حول العالم لأصحاب الثروات التي تفوق الـ 100 مليار دولار.

منذ أن ورث موكيش أمباني، البالغ من العمر 64 عامًا، أعمال تكرير النفط والبتروكيماويات في إمبراطورية والده الراحل في عام 2005، سعى لتحويل عملاق الطاقة إلى عملاق في مجالات التجارة والتكنولوجيا والتجارة الإلكترونية. وأصبحت وحدته للاتصالات السلكية واللاسلكية، التي بدأت خدماتها في عام 2016، الناقل الرئيسي في السوق الهندية.

تم جمع حوالي 27 مليار دولار من مشاريع موكيش أمباني في مجال البيع بالتجزئة والتكنولوجيا العام الماضي، من خلال بيع حصص لمستثمرين بما في ذلك فيسبوك وغوغل وKKR & Co وSilver Lake.

موكيش أمباني

كما كشف أمباني عن خطة طموحة نحو الطاقة الخضراء في يونيو الماضي، حيث تستثمر شركته حوالي 10 مليارات دولار على مدى 3 سنوات. وأعلن في الشهر الماضي أن شركته ستواصل بقوة إنتاج الهيدروجين الأخضر بأسعار تنافسية.

تتماشى هذه الخطة مع طموحات رئيس الوزراء ناريندرا مودي لجعل الهند مركزًا عالميًا للوقود النظيف، بهدف مكافحة تغير المناخ وتقليل واردات الطاقة من قبل ثالث أكبر مستهلك للنفط في العالم.

تاريخ ريلاينس يعود إلى أواخر الستينيات عندما بدأ ديروبهاي أمباني، الذي بدأ عمله كمسؤول في محطة وقود في اليمن، في بناء إمبراطورية شاسعة في مجال أعمال البوليستر. وعندما توفي في عام 2002 دون وصية، اندلع نزاع بين ولديه موكيش وأنيل، والذي تم حله في النهاية من قبل والدتهما كوكيلابين في عام 2005.

شاهد أيضاً: بعد تعويم الجنيه ورفع الفائدة.. ما حجم التحديات الاقتصادية التي تواجهها مصر؟

بموجب الاتفاقية، سيطر موكيش على شركات تكرير النفط والبتروكيماويات الرئيسية، بينما حصل أنيل على مجالات جديدة مثل توليد الطاقة والخدمات المالية وخدمات الاتصالات. وقال أنيل – الذي كان مليارديرًا في السابق – لمحكمة في لندن العام الماضي إن صافي ثروته “صفر”.

يُعتبر المليارديرات في الهند من بين الرابحين الكبار في قوائم الأثرياء في العالم، حيث كان أداء سوق الأسهم الهندية الأفضل بين أسواق الأسهم الرئيسية في آسيا هذا العام، بفضل زيادة كبيرة في الطروحات العامة.

وأضاف غواتام أداني، مؤسس مجموعة Adani Group لتوليد الطاقة بالفحم والطاقة المتجددة، 39.5 مليار دولار إلى ثروته هذا العام، بينما شهد قطب التكنولوجيا الثالث في الهند، عظيم بريمجي، زيادة في ثروته بمقدار 12.8 مليار دولار.

شاهد أيضاً:

أكبر 5 بنوك في العالم من حيث حجم الأصول
مشاريع عملاقة أنجزتها تركيا بـ 2023
مدير Spotify المالي يترك منصبه بعد تسريح 1500 موظف
خطوات استخراج تأشيرات مهنية فورية في السعودية