الإثنين, يونيو 24, 2024

ميتا تلغي هذه الميزة المتبادلة بين فيسبوك وإنستغرام

أعلنت شركة ميتا عن قرار إيقاف إمكانية إجراء محادثات بين تطبيقي “فيسبوك ماسنجر” و”إنستغرام” اعتبارًا من منتصف شهر ديسمبر الحالي.

وقبل ثلاث سنوات، قدمت شركة ميتا خاصية ربط خدمة المراسلة الفورية “فيسبوك ماسنجر” مع تطبيق “إنستغرام”، وهذا الربط سمح للمستخدمين بتبادل الرسائل عبر النظامين اللذين تديرهما الشركة.

ووفقًا للمعلومات المُنشَرة في قسم الدعم الرسمي، يُعلن أن مستخدمي “إنستغرام” لن يكونوا قادرين على بدء محادثات جديدة مع حسابات “فيسبوك” أو الاتصال بها، وستظل جميع المحادثات بين مستخدمي كل من “فيسبوك ماسنجر” و”إنستغرام” كما هي، حيث ستكون متاحة للقراءة فقط، دون الإمكانية القائمة لتبادل رسائل جديدة.

ميتا تلغي هذه الميزة المتبادلة بين فيسبوك وإنستغرام

شاهد أيضاً: شركة تيرا للتسويق الإلكتروني تجمع مبلغ 2 مليون دولار في تمويل أولي لدعم مجالها

ولن يكون بالإمكان لحسابات فيسبوك عرض حالة النشاط لحسابات “إنستغرام”، ولن يتم نقل أي دردشات تمت مع حسابات “فيسبوك” إلى صندوق البريد الوارد في ماسنجر، وبعد تنفيذ التغييرات الجديدة، سيكون بإمكان استئناف الدردشات مع جهات الاتصال في ماسنجر باستخدام حساب فيسبوك فقط.

وحتى الآن، لا تزال الأسباب التي دفعت ميتا إلى إجراء تلك التغييرات غير معروفة، ولكن يُرجح أنها قد تكون مرتبطة بقانون الأسواق الرقمية الذي أقره الاتحاد الأوروبي، يعتقد أن هذه الخطوة تشكل جزءًا من استعدادات واسعة يقوم بها ميتا للامتثال لتلك التشريعات.

ويفرض قانون الأسواق الرقمية على الشركات الكبرى التوفير بشكل إجباري لإمكانية التشغيل المتقاطع بين منصات المراسلة، وتشير التقارير إلى أن شركة ميتا تجري اختبارًا لإمكانية استقبال الرسائل من تطبيقات المراسلة الخارجية داخل تطبيق “واتساب”.

ومؤخرًا، أجرت الشركة تعديلات عدة في خدمة ماسنجر، من بينها إيقاف دعم رسائل SMS/MMS على نظام أندرويد، وإيقاف تشغيل تطبيق ماسنجر لايت.

شاهد أيضاً:
أرخص أسعار البنزين في العالم
أكثر 6 دول خطورة في العالم عام 2023
تراجع مبيعات الهواتف الذكية
تقارير: 167 ألف مليونير في الإمارات مع نهاية 2027