الأربعاء, يوليو 24, 2024

ميتا ضاعفت أرباحها في الربع الثالث

حققت شركة ميتا “فيسبوك” في الربع الثالث من هذا العام، أداءً متفوقًا حيث تجاوزت أرباحها وإيراداتها توقعات السوق، حيث تم تحقيق هذا الأداء الإيجابي بفضل حملة التقشف الجارية وارتفاع الإنفاق على الإعلانات الرقمية قبل موسم العطلات.

وسجلت شركة ميتا، المالكة لمنصات التواصل الاجتماعي فيسبوك وإنستغرام، أداءً قويًا هذا العام، حيث حققت أعلى هامش تشغيل لها في فترة تزيد عن عامين، وبالإضافة إلى ذلك، نجحت الشركة في خفض نفقاتها خلال هذا العام.

ومع ذلك، تتوقع الشركة أن يتجاوز الإنفاق في عام 2024 تقديرات صحيفة وول ستريت، نظرًا لأنها قامت بتأجيل بعض احتياجات التوظيف من هذا العام إلى العام المقبل، واستمرت في الاستثمار في البنية التحتية المتعلقة بالذكاء الاصطناعي، ويجدر بالذكر أيضًا أن الصراع في إسرائيل وغزة قد يكون له تأثير سلبي على مبيعات الربع الرابع.

كما شهدت أسهم ميتا ارتفاعاً بنسبة 150٪ منذ بداية العام الجاري حتى الآن، لكنها لاحقًا عكست الاتجاه وانخفضت بنسبة 3٪ عن سعر الإغلاق، كما أن شركة ميتا، التي تمتلك أيضًا تطبيق WhatsApp، بدأت في التعافي من التحديات التي واجهتها في عام 2022، وفي تلك الفترة، شهدت الشركة ضغوطًا تنافسية وتأثرت بالركود الذي نجم عن جائحة COVID-19، خصوصًا في مجال الإعلانات الرقمية، حيث أنفقت مليارات الدولارات على تطوير منصة ميتافيرس، وهي بيئة افتراضية مشتركة يمكن للأفراد الوصول إليها عبر الإنترنت.

مارك زوكربيرغ

كما وقامت شركة ميتا أيضاً بفصل حوالي 21,000 موظف منذ خريف عام 2022، بشكل خاص في المناصب غير الهندسية، وأعلن مسؤولون تنفيذيون أن الشركة تستمر في التركيز على جذب المواهب في ميدان الهندسة، حيث تخطط لزيادة وتسريع عمليات التوظيف في العام المقبل.

وأعلن الرئيس التنفيذي لشركة ميتا، مارك زوكربيرغ، أن الشركة ستمنح الأولوية القصوى للاستثمار في مجال الذكاء الاصطناعي (AI) في عام 2024، ويأتي هذا الإعلان بعد أن وعد زوكربيرغ في فبراير من هذا العام بأن عام 2023 سيكون “عام الكفاءة” بالنسبة لشركة ميتا، وأعلنت المديرة المالية سوزان لي أن ميتا تخطط لزيادة عدد موظفيها بشكل ملحوظ بنهاية عام 2024، حيث سيصل العدد إلى حوالي 66,000 شخص.

وأكد مارك زوكربيرغ خلال مكالمة مؤتمر مع المحللين أن شركة ميتا ستخفض الأولويات لعدد من المشاريع غير المتعلقة بمجال الذكاء الاصطناعي، بهدف تجنب زيادة كبيرة في عدد الموظفين، ولم يقدم زوكربيرغ تفاصيل محددة حول المشاريع التي ستتأثر بهذا الإجراء.

وتعتبر هذه الخطوة بمثابة تأكيد لالتزام شركة ميتا بمجال الذكاء الاصطناعي، حيث قامت الشركة بالاستثمار الكبير في هذا المجال على مر السنوات الأخيرة، وتعكس هذه الخطوة إيمان الشركة بأهمية الذكاء الاصطناعي كمفتاح لنجاحها المستقبلي.

شاهد أيضاً:
إيقاف خدمة «أخبار فيسبوك» في 3 دول أوروبية
17 مليون فرد سيحصلون على تعويض من الفيسبوك
أكبر 10 شركات تقنية أرباحاً في العالم
أغلى 5 علامات تجارية في العالم 2023