الإثنين, يونيو 24, 2024

67 % زيادة سنوية في شركات الذكاء الاصطناعي المُسجلة في أبوظبي

شهدت شركات الذكاء الاصطناعي في أبوظبي زيادة ملحوظة بنسبة 67٪ بين عامي 2021 و2023، وفقًا لدراسة جديدة أعدها قطاع التحليل الذكي للأعمال والاقتصاد في غرفة تجارة وصناعة أبوظبي. تسلط الدراسة الضوء على الدور المحوري لهذا النمو في تعزيز مكانة أبوظبي على الساحة العالمية كرائدة في مجال الذكاء الاصطناعي.

تتبنى إمارة أبوظبي رؤية استراتيجية للاستفادة من إمكانيات أنظمة وتطبيقات الذكاء الاصطناعي، مع التركيز على خدمة الإنسانية وتعزيز التنمية المستدامة. يهدف الاستراتيجية أيضًا إلى تعزيز سمعة القطاع الخاص وقدرته التنافسية، وتجعل أبوظبي وجهة رائدة للأعمال في المنطقة.

تعكس هذه الزيادة التزام الإمارة بالاستفادة من التقدم التكنولوجي لتحقيق التنمية المستدامة. وتأتي هذه الجهود في إطار دعم الحكومة للابتكار في مجال الذكاء الاصطناعي، مع إطلاق مبادرات ومشاريع مثل منصة ChamberGPT وتأسيس شركات جديدة متخصصة في هذا المجال.

67 % زيادة سنوية في شركات الذكاء الاصطناعي المُسجلة في أبوظبي                                 

مدير عام غرفة أبوظبي، أحمد خليفة القبيسي، أكد أن إمارة أبوظبي تسعى إلى تعزيز دورها في مجال الذكاء الاصطناعي، مع توجيه الاهتمام لتسهيل استخدام هذه التكنولوجيا في مختلف القطاعات وتحفيز الاستثمارات والابتكار.

يتزامن هذا الإنجاز مع استراتيجيات وطنية، بما في ذلك استراتيجية الإمارات للذكاء الاصطناعي، وتأكيد للالتزام بتحقيق أهداف مئوية لدولة الإمارات العربية المتحدة.